موقع حزب الإصلاح و التنمية

حزب الإصلاح و التنمية

 PARTI DE LA REFORME ET DU DEVELOPPEMENT

حكومة الصفقات المشبوهة..!؟

 

 

 

رغم أن بلدنا المغرب يمتلك العديد من الثروات الطبيعية المستغلة وغير المستغلة والموارد المالية التي يذهب معظمها إلى جيوب بعض النخب الفاسدة؛ إلا أن البلد قد تم إغراقه بديون خارجية كثيرة ليصبح كل مواطن فيه وكل مولود يولد مدين للخارج بملايين الدولارات.. وقد لا يستطيع الجيل القادم التخلص من هذه الديون وهذا العبء الذي قد يحرمه من التنمية والنمو والتطور ومن التقدم الاجتماعي ومواكبة التطورات الجارية لعصرهم. فكفانا نحن جيل الآباء فيما نعانيه اليوم من ويلات هذا الحرمان المتمثل في الفقر والبطالة وانخفاض الأجور الذي يقابله زيادة جنونية لأسعار السلع والخدمات وتدهور حاد للحالة المعيشية على نطاق واسع دون أن يكون هناك أي اعتبارات أو اهتمام من قبل حكومة بنكيران للجوانب الاجتماعية. ويجب الاعتراف بأن غياب الشفافية في السياسات الاقتصادية والاجتماعية التي تنهجها الحكومة قد زاد الطين بلة،

حيث صارت تلك قاعدة مطلقة في عقد الصفقات الرسمية المشبوهة.. كما أن حركة رؤوس الأموال والمضاربات قد جعلت المغرب يرى نفسه خاضعا لاستغلال موارده الاقتصادية يغتني فيه بعض مسؤوليه ومسيريه ونوابه ونخبه السياسية على حساب البقية الباقية من الفقراء والبؤساء والمشردين المهمشين المقصيين وما أكثرهم في بلدنا. ولهذا يمكن القول إن حكومة التحالف التي يقودها حزب العدالة والتنمية لم تستطع ـ على الرغم من كثرة وزرائها ـ لم تستطع لحد الآن وضع سياسة تنموية متقدمة تخرج مجتمعنا من عنق الزجاجة وتمهد له الطريق لزرع روح الثقة في النفس بعيدا عن الهواجس الحزبية الضيقة.

وفي اعتقادي فان عدالة توزيع الثروة والمال ومحاربة الفساد ومعالجة مشكلة البطالة في بلدنا تأخذ منحنى حزبيا ضيقا، ولمعالجة هذا الأمر ينبغي على الدولة والمراكز البحثية المحلية القيام بعمل دراسات ميدانية إحصائية بهذا الخصوص يكون الهدف منها هو القضاء على الاختلالات في التوازن وتضييق الهوة التي بدأت تتسع رقعتها إن لم نقل قد ازدادت أكثر عمقا.

فهل الإنجاز الذي ضحت من أجله شخصيات وطنية وسياسيون سابقون ومسؤولون أجلاء ستكون نتائجه مزيداً من الفقر والعناء والتهميش..؟!

بقلم : أحمد الموتشو

PLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMIT

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع